استخدام الواقع الافتراضي في الفصول الدراسية لإثارة فضول الطلاب

في أكاديمية جيمس العالمية - دبي، يمكن لطلابنا استخدام أحدث التقنيات وأكثرها إبداعًا لمساعدتهم في عملية التعلم.

استخدم المعلمون في الأكاديمية تقنية الواقع الافتراضي (VR) والمحتوى لإنشاء تجارب غامرة للطلاب للتفاعل مع المواد التعليمية التي تشملها وحدات بحث محددة.

فعلى سبيل المثال، يستخدم طلاب الصف الثاني سماعات رأس مزودة بتقنية الواقع الافتراضي لاستكشاف الأعمال الفنية المعروفة عن قرب وبتفاصيل فائقة الدقة. وتتيح تجربة استكشاف (لوحة النجوم) للأطفال التفاعل مع اللوحة الشهيرة للرسام الهولندي فان جوخ في عالم ثلاثي الأبعاد غامر تمامًا. وبدلًا من مجرد مشاهدة لوحة مسطحة ثنائية الأبعاد، يمكن للطلاب السير في شوارع سانت ريمي، وهي الشوارع المرسومة بأسلوب فان جوخ الانطباعي المميز.

 

وهناك مثال آخر على الواقع الافتراضي يمثل الحضارات القديمة، حيث يستخدم الطلاب سماعات رأس مزودة بتقنية الواقع الافتراضي لاستكشاف الأنقاض وإعادة تصميم الآثار والمواقع القديمة مثل أهرامات الجيزة في مصر وماتشو بيتشو في بيرو. ويستمتع الأطفال دائمًا بتجربة رؤية كيف كانت تبدو الهياكل القديمة في العالم منذ آلاف السنين مقارنةً بمظهرها اليوم.

Share this page:

المزيد من القصص

X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين تجربتك في استخدام موقعنا وتعزيزها.
ومن خلال استخدام الموقع، فإنكم توافقون على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
 
أكد